مقالات

دورالاجهزة الامنية في ظل ازمة كورونا

أصبح البحث عن الأمن والسلام أمرا ضروريا في الوقت الذي ازدادت فيه الاعمال الارهابية والصراعات الداخلية والجريمة المنظمة، ومع انتشار وباء كورونا في البلاد، وقد اثبتت الاجهزة الامنية قدرتها على العمل في كل الظروف الاستثنائية، وعملت الاجهزة الامنية على التوازن ما بين م. . .

اقرأ المزيد

الجائحة والنظام السياسي: يحتاج الأمر الى قدرات دولة

 

الكاتب: فرنسيس فوكوياما

اقرأ المزيد


التعـليـم التفـاعلي ودوره’ في الوقـايـة من التطـرف العنيـف

ورثت المؤسسة التربوية والتعليمية في العراق تراكمات الضغوط السياسية والاقتصادية والاجتماعية منذ ما قبل  2003  وصولاً الى واقعنا الراهن، مما أعاقها عن انتاج أجيال تفكر قبل أن تتبنى، وتحلل قبل أن تقتنع، فأصبحت الأجيال فريسة سهلة لأفكار التطرف والعنف والارهاب
مما يحتم تحديث العملية التربوية والتعليمية عبر اعتماد اسال. . .

اقرأ المزيد

الشباب...هم الاكثر عرضه للعنف والتطرف

يعتبر الشباب اكثر الفئات تعرضاً لظاهرة التطرف والعنف ولتحصينهم من براثن الارهاب والغلو المتشدد علينا ان نستشعر المفاهيم بعمق ووضوح خارج ظرفيتها الفكرية والمكانية .

اقرأ المزيد


الأمن المنشود في مجتمع المُخاطرة العالمي

 

اعداد القسم الاجتماعي

اقرأ المزيد



السيـسي وإردوغـان ماذا سيؤسسان في ليبيـا

 

الباحث
م.م. محمد عباس اللامي
  2020-6-25

اكتسبت حكومة الوفاق الوطني دعم الامم المتحدة فاتخذت من طرابلس مقراً لها لممارسة شرعية الحكم في ليبيا كما نالت دعما من القبائل الجنوبية . . .

اقرأ المزيد

‎الرأسمال الاجتماعي ... المفهوم وآليات التوظيف رؤية لمواجهة التطرف العنيف

م.م. محمد عباس اللامي 

‎إن أبرز ما يمتاز به عالمنا المعاصر في أغلب البلدان هو الانفتاح الانساني و التقارب المبني على منظومة مفاهيم تسهم  في تصدير الفكر وتوجيه العقل بما يخدم محركاتها ، وقد عرف الفيلسوف والعالم الامريكي فرانسيس فو. . .

اقرأ المزيد

المحركات الفكرية للتطرف العنيف بنية الخطاب انموذجا

 م . م . محمد عباس اللامي

تداخلت الأفكار وتقاطعت في فهم بنية الخطاب بعد أن أصيبت هياكلها بالتغريب فانتقلت  الى عوالم اللامعقول بعبارات تحرض على صناعة تطرف أعمى ينتج عنفا وارهابا داميا ، لذا تعد  الدعوة للتنقيب  والحفر في جذر التطرف ضرورة أفترضتها متطلبات الوعي العلمي لماهية التطرف العنيف و. . .

اقرأ المزيد