رؤية نقدية في الابعاد الاستراتيجية لظاهرة التطرف العنيف المؤدي الى الارهاب في العراق

تاريخ النشر : 2017-10-20

ضمن نشاطات قسم دراسات التطرف العنيف في مركز النهرين للدراسات الاستراتيجية اقيمت ورشة العمل الموسومه( رؤية نقدية في الابعاد الاستراتيجية لظاهرة التطرف العنيف المؤدي الى الارهاب في العراق ) الحلقة النقاشية الاولى والخاصة بالتطرف الفكري بتاريخ 27 /11/2016  . الغرض منها ايجاد الحلول والمعالجات للتطرف  في العراق من خلال الوقوف على التحديدات والمعوقات التي يواجهها المجتمع من هذه الظاهرة . وقدمت اوراق بحثية من قبل الباحثين :

1.الدكتور علي فارس ورقة بعنوان(  دور علماء الدين في مكافحة التطرف العنيف )

2 . الدكتورة سهاد اسماعيل ورقة بعنوان ( السلفية الجهاديه والمعالجات الممكنه )

3.الشيخ عامر البياتي  ورقة بعنوان ( الامن الفكري )

4.الباحث هشام الهاشمي ورقة بعنوان ( تفكيك منظومة التطرف في العراق )

5.الباحث اللواء الركن  خالد عبد الغفار ورقة بعنوان ( ظاهرة التطرف الفكري الاسباب الداخلية والخارجية )

نوقشت فيها مفاهيم التطرف الفكري واسبابها وتاثيرها على الامن الوطني وقد خرجت الحلقة الاولى بتوصيات هامه منها تفعيل الخطاب الديني المعتدل ومراجعة المناهج الدراسية وخاصتا في المراحل الابتدائية والمتوسطة وتوجيهها نحو الوسطية والتسامح والقبول بالاخر اضافة الى مدى الدعم الحكومي لتاهيل المناطق المحرر فكريا من عصابات داعش  . وكان الحضور النوعي في الحلقة اثرى عليها بالنقاشات المعمقة لما للموضوع من اهمية بالوقت الراهن .

ان هذة الورشة تتضمن عدد من الحلقات في المجالات ( السياسي ،الاجتماعي  ،القانوني ،زالتربوي والاعلام ) والتي سيتم مناقشتها تباعا كما انه سيتم نشر بعض من الاوراق البحثية لاحقا بعد الانتهاء من اكمال باقي الحلقات اعلاة للاهمية الموضوع .