العلاقات العراقية – التركية

تاريخ النشر : 2017-10-19

عقد يوم  8 / اذار / 2015 في مركز النهرين للدراسات الاستراتيجية  الحلقة الدراسية الموسومة ( العلاقات العراقية  – التركية ) تحت شعار  ( العلاقة بين البلدين في محيط اقليمي غير مستقر ) ، تضمنت الجلسة الاولى كلمة الافتتاح  التي تناولت عمق العلاقة بين البلدين واهمية  التعاون بين مراكز الدراسات  واكد مدير عام مركز النهرين في كلمة الافتتاح على على ضرورة التواصل بين البلدين الجارين فيما تناولت كلمة السفير التركي في العراق الشكر لمركز النهرين لاستضافته هذه النخبة من الباحثين والحركة الدبلوماسية الفاعلة بين البلدين وحول دعم الجارة تركيا لحرب العراق ضد داعش وحول الدعم الانساني للنازحين  ، ترأس الجلسة الاولى البروفسور حميد شهاب من جامعة بغداد كلية العلوم السياسية تناولت الجلسة الاولى اربع اوراق عمل جاءت الاولى بعنوان العلاقات العراقية – التركية ودورها في تعزيز الامن الاقليمي / وجهة نظر تركيا  قدمها  السيد افق الوطاش  منسق العلاقات الخارجية في مركز الدراسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ( ستا ” SETA” ) ،  اما الورقة الثانية فكانت بعنوان العلاقات العراقية – التركية ودورها في تعزيز الامن الاقليمي / وجهة نظر العراق  قدمها ا. د. عزيز بارزاني من جامعة صلاح الدين  ، وعن مكافحة الارهاب والموقف من حركات التمرد والتطرف في المنطقة / وجهة نظر تركيا  قدم الباحث من معهد الفكر الاستراتيجي د. محمد شاهين   الورقة الثالثة ، اما الورقة الاخيرة فكانت بعنوان مكافحة الارهاب والموقف من حركات التمرد والتطرف في المنطقة / وجهة نظر العراق قدمها د. مثنى علي حسين من جامعة بعداد  كلية العلوم السياسية.

 

الجلسة الثانية  تضمنت اربع اوراق عمل ترأس الجلسة مدير عام مركز النهرين للدراسات الاستراتيجية، الورقة الاولى بعنوان النفط والغاز كمتغير لتعزيز التعاون : الصادرات العراقية ، حجمها ، وارداتها وفق الاتفاقيات وطبيعة العلاقات بين الدولتين / وجهة نظر

 

تركيا  قدمها الباحث  بيلكاي دومان من  مركز الشرق الاوسط للابحاث الاستراتيجية ( اورسام”ORSAM”)

 

اما الورقة الثانية التي جاءت  بعنوان النفط والغاز كمتغير لتعزيز التعاون : الصادرات العراقية ، حجمها ، وارداتها وفق الاتفاقيات وطبيعة العلاقات بين الدولتين / وجهة نظر العراق قدمها أ .د. بيار مصطفى من الجامعة الامريكية / دهوك  . قدم الباحث من مركز اورسام د. هارون اوزتوركلار الورقة الثالثة وهي بعنوان الاستثمار التركي في العراق في حين قدمت د. نضال جهاد الباحثة  في مركزحمورابي الورقة الرابعة التي اتت بعنوان الاستثمار التركي في العراق .

 

وفي الختام تم تثمين الجهود المتميزة للباحثين بتقديم الشهادات التقديرية ودرع مركز النهرين .